أوروبا في خضم الأزمة

أدرج في يوم الإثنين الموافق 26/11/2012

ماذا تعرف عن الأزمة الاقتصادية في أوروبا.. مقالات متخصصة حول هذه الأزمة

من إصدار : الأصوات العالمة

عدد مرات التنزيل : 28061

الوسوم : + تحت تصنيف الاقتصاد

8 تعليقات على موضوع
“أوروبا في خضم الأزمة”

  •     الدليل العربي للكمبيوتر يقول :

    شكرا لكم على المشاركة

  •     شريف يقول :

    ام عليكم ورحمة الله وبركاته اشكركم جزيل الشكر وتقدير والاحترام على مجهدتكم ومزيد من التقدم وزيادة منالتب المتنوعة زاد الله في مزان حسناتكم انشاء الله ….امين

  •     Noor يقول :

    كتاب رائع ومرجع مهم ومفيد للباحثين ..أتمنى لكم التوفيق

  •     عبدالباسط بوزهرا يقول :

    كتب رائعة جدا موفقين

  •     مصطفى سعد أبراهيم يقول :

    لاشك بأنه مرجع مهم نظراً للظروف التى تمر بها أوربا الآن فرغم الأتحاد الأوربى إلا أن هناك أنقسم غير منظور خصوصاً من قبل فرنسا التى تتبع أنجلترا وامريكا غير عادى خصوصاً مواقفها من حروب أمريكا على الشرق الأوسط .

  •     صلاح يقول :

    الكتاب ممتاز جدا شكرا لكم

  •     ابرهيم يقول :

    هذة النوعية من الكتب توضح نوعية الشعوب و الثقافة الغائبة عنا حيث ان هذة الدول هي التي توجهنا الان

  •     رمسيس عبد السلام يقول :

    الحمدُ للهَ رب العالمين: و الصلاة على خاتم النبيين ، سيدناو رسولنا محمد البشير النذير ، و السلام على من أتبعوه من عرب و عجم و نصروه و أدارته الى النَفَسِ الأخير: أما بعد تحية و تقدير لجميع العاملين على هذا الموقع(الرائد و الأول من نوعه فى شرقنا الأوسط ) الا و هو”كُتب ألكترونية”ibook” .. و قبل ان اخوض فى التعليق على الكتاب الألكترونى ” الأزمة الأقتصادية فى أوروبا” و التى ملخصها الأزمة المالية المفتعلة و تأثيرها على الأعلام الدينى و القومى النمطى..أحب أن أعلق على مبدأ الموقع الملخص فى عبارة(( إن هذه الدول هى التى توجهنا الأن)) و أقول مثل قول القسيس((كلكم أولادى ..عربي و أعجمى متدين و علماني.. فلو كان أبونا و أبو البشرية آدم – عليه السلام_ من بين أيدينا الآن .زأكان يفرق بين أبن له بلسان علابي مبين ..و أخر بلسان أعجمى ..تنالهما التقوى و الكرم على حد سواء؟

    فأنا كنت ممن فرزوا لطباعة البنكنوت الأوروبى “اليورو”بالأمانة العامة (لتسيير مصالح العباد فى العالم ) و لم أشهد على كمّ المطبوعات و مخازنها ..أن يأتى يوم يكون الأتحاد الأوروبى فى أزمة أو جفاف.. فكم من أعلام _ و لأسباب-_ قد أملت عقولنا فى بترول1973 بأهمية البترول العربي .. و تأثيره عل أوروبا.. وأكتشفنا بعد ذلك أن البترول عربي أو أوروبي لا يزيد ثمنه عن ثمن البرميل الفارغ المصنع من المعدن و هو(نصف$) ..أيها السادة .. إن رجال الأعمال ليس لهم دين و لا وطن (بصحبة الأعلام) و أنما دينهم و قوميتهم و و طنهم (محل الربحية) و هنا يحدد جنسيته و ملته و طائفته و لغته ..و كل شئٍ فى حياته . طالما أنها تحقق له هدفا قد ييسر له أمراً..

    أما الكتاب:CRISIS EUROPE DEBT” أنه مفتعل من قبل عمال مطابع البنكنوت فى العالمين العربي و الغربي ( ولا أتشرف بأن أنتمى اليهم الآن) فقد أجاعوا دولا _ بمسمي الحق و أمساك الدفاتر_ و يخفون مطلبهم فى (الأفضلية) .. لقد طبعنا بنكنوت الدول العربية و الأجنبية تحت شعار خدمة الشعوب: مجانا أخذتم القدرة على أسعاد الشعوب مجانا تعطونها للشعوب ( خدمة أشبه بالخدمة الكنسية فى حياة الرهبان المخلصين ) الذين عرفوا مفهوم البشرية و مفهوم (حق المواطنة لمخلوقات من علاقة بين الأنس و الجن ( مواطنون لهم الأهلية و الحقوق و الألتزمات .ز كسرت مطامعهم بالأدب و الأخلاق و المساوة) .

    و أخيرا- و ليس أخره- أوروبا لا تمر بأزمة .لأن سكانها يأسوا من المطالب فتوجهوا للأخرة كما تفعل الحكومات العربية فى شعوبها .. فالشعوب أوعى من الحكام .. و الشعوب كيسة فطنة ..قد شقت التجارب أخاديد فى جلودها..يحذرون و لا يتهمون .. طلبوا الأخرة ..فرنت أجراس الأعلام بالأنتباه الى وعودها ربما تكون المرة الأخيرة فى الخداع.. و ألتزموا منازلهم فى صلواتو تضرعات لعلها الأخرة .. فنادوا عليهم فى المساجد و الكنائس (الزحام الزحام ..فقد خلت المدنو القرى من المارة ..فقد يظن الظان أنه لا توجد أزمة) ..مع تحيات / رمسيس عبد السلام الشهيرب/ هشام سعد. الخميس 26/3/8744 OX2 ن .

شاركنا رأيك بالكتاب

هل تود المشاركة معنا

يسعدنا ذلك كثيراً

فنحن في هذا العمل نطمح أن نخدم المجتمع العربي وننشر فيه فكر القراءة التي هي أساس العلم ، فنحن أمة "اقرأ"

يمكنكم المسهاهمة معنا في الكثير من الأمور

تفضل بزيارة صفحة الدعم للتعرف على مجالات المساهمة معنا
جميع الحقوق محفوظة © 2010 | بدعم من الحلول الإلكترونية السهلة